افتتاح مشروع الطاقة الشمسية للشركة الاردنية لتدريب الطيران والتدريب التشبيهي

افتتح وزير النقل المهندس جميل مجاهد يوم الخميس الموافق 2017/9/7 مشروع الطاقة الشمسية للشركة الاردنية لتدريب الطيران والتدريب التشبيهي JATS  ، والذي يوفر جدوى اقتصادية تصل الى 80 بالمئة من فاتورة الكهرباء، وبكلفة إجمالية للمشروع بلغت 2.2 مليون دولار، ولها مردود اقتصادي وبيئي كبير على المنطقة. وقال مجاهد خلال الاحتفالية الذي حضرها رئيس مجلس إدارة الشركة الدكتور ماجد الساعدي ومدير عام الشركة المهندس فارس مصاروة ان انشاء هذا المشروع لاحد الشركات الرائدة في مجال تدريب الطيران والطيران التشبيهي هو انجاز مهم لتطوير قدرات الشركة اكثر ويعزز امكانات الشركة لتوسيع استثماراتها وتنمية قدراتها وعطائها اكثر، ما ينعكس على زيادة الفرص التدريبية لطواقم الطيران وتغذية قطاع الطيران بالكفاءات في المنطقة .
وأكد الساعدي ان لدينا عددا كبيرا من الاجهزة التي تستهلك الطاقة الكهربائية وتعمل على مدى 24 ساعة ما انعكس سابقا على فاتورة الشركة التي بلغت ارقاما عالية وخيالية في استهلاكها للطاقة الكهربائية والتي باتت تؤثر على ارباح الشركة، واضاف ان التفكير بانجاز مشروع بهذا الحجم يولد 1.5 ميجاواط والتي تغطي استهلاك الشركة اليومي بالكامل، مبينا ان الاردن يتميز باجواء معتدلة وجغرافية مميزة تصلح لتدريب الطيران ما يستقطب المستثمرين والمتدربين على هذا المجال .
وقال مدير عام الشركة المهندس فارس مصاروة أن هذا المشروع يعد جزء من التزامنا كشركة وطنية بالمحافظة على موارد الطاقة وديمومتها وترشيد استهلاكها وفقا للمعايير العالمية المطبقة في الأردن ومنطقة الشرق الأوسط.
وأكد مصاروة أهمية المشروع في كونه يعد الأول من نوعه الذي يقع في محيط مطار الملكة علياء الدولي، حيث انه تم الانتهاء من تنفيذ النظام الشمسي اواخر العام الماضي على مساحة 12 دونما تقريباً يغطي من خلاله معظم احتياجات الشركة من الكهرباء.
وتقع الشركة في مطار الملكة علياء الدولي تأسست عام 1970 وتعد من الشركات الرائدة في تدريب الطيران في منطقة الشرق الأوسط وهي شركة مملوكة من قبل المجموعة الشرقية للاستثمار القابضة وبشراكة ما نسبته 20 بالمئة لصالح الملكية الأردنية.
ويشار الى ان الشركة يصل الاستثمار فيها الى 60 مليون دينار اردني.